Поделиться Поделиться

С Днём Рождения, Тома.

ومنه قوله تعالى : .

فَتْحُ يَاءِ المتكلَّم

1 - تكونُ ياءُ المتكلِّمِ مفتوحةً مع اسمٍ آخرُه ألفٌ ساكنةٌ ، نحو : عَصَاْيَ ، وفَتَاْيَ ، ودُنْيَاْيَ .

2 - وتكونُ مفتوحةً كذلك مع اسم آخره ياء ساكنة ، نحو : غَسَلْتُ عَيْنَيَّ ، ويَدَيَّ .

الدَّرْسُ التَّاسِعُ

الأفعالُ الرُّبَاعِيَّةُ الْمُجَرَّدَةُ ، والْمَزِيدَةُ

أَوَّلاً : الفعلُ الرُّبَاعِيُّ المجرَّدُ ، له بابٌ واحدٌ هو :بَـابُ فَعْلَلَ .

من أمثلته : دَحْرَجَ ، بَعْثَرَ ، زَلْزَلَ ، وَسْوَسَ .

مصدره : فِعْلاَلٌ ، وفَعْلَلَةٌ ، نحو : زَلْزَلَ : زِلْزَالٌ ، وزَلْزَلَةٌ .

المشتقات :

اسم المفعول اسم الفاعل المصدر الأمر المضارع الماضي
مُبَعْثَرٌ مُبَعْثِرٌ بَعْثَرَةٌ بَعْثِرْ يُبَعْثِرُ بَعْثَرَ
( لازم ) مُوَسْوِسٌ وَسْوَسَةٌ،و وِسْوَاسٌ وَسْوِسْ يُوَسْوِسُ وَسْوَسَ

ثَانِياً : الفعلُ الرُّبَاعِيُّ الْمَزِيدُ ، وهو نوعان :

1 - مزيد بحرف واحد .

2 - مزيد بحرفين .

1- المزيدُ بحرفٍ واحدٍ ، له بابٌ واحدٌ ، هو :

بَـابُ تَفَعْلَلَ

من أمثلته : تَدَحْرَجَ ، تَبَعْثَرَ ، تَزَلْزَلَ ، تَوَسْوَسَ .

حرف الزيادة : التَّاء في أَوَّله .

مصدره : تَفَعْلُلٌ ( ضمّ ما قبل آخره ) نحو : تَدَحْرَجَ : تَدَحْرُجٌ .

معناه : المطاوعة ُ ، نحو : دَحْرَجْتُ الكرةَ ، فَتَدَحْرَجَتِ الكرةُ .

المشتقات : ( هذا الباب لا يكون إلا لازما )

اسم الفاعل المصدر الأمر المضارع الماضي
مُتَبَعْثِرٌ تَبَعْثُرٌ تَبَعْثَرْ يَتَبَعْثَرُ تَبَعْثَرَ
مُتَزَلْزِلٌ تَزَلْزُلٌ تَزَلْزَلْ يَتَزَلْزَلُ تَزَلْزَلَ

2- المزيدُ بحرفينِ ، له بابانِ :

أ- بَـابُ اِفْعَنْلَلَ

من أمثلته : اِحْرَنْجَمَ ، اِفْرَنْقَعَ ، اِقْعَنْسَسَ .

حرفا الزيادة : الهمزة ، والنُّون .

مصدره : اِفْعِنْلاَلٌ ( كسر ثالثه ، وزيادة ألف قبل آخره ) نحو : اِفْرَنْقَعَ : اِفْرِنْقَاعٌ .

معناه : الْمُطَاوَعَة ُ ، نحو : فَرْقَعْتُ الأَصَابِعَ ، فافْرَنْقَعَتِ الأَصَابِعُ .

ونحو : حَرْجَمْتُ الإبِلَ ، فَاحْرَنْجَمَتِ الإبلُ .

المشتقات : ( هذا الباب لا يكون إلا لازما )

اسم الفاعل المصدر الأمر المضارع الماضي
مُحْرَنْجِمٌ اِحْرِنْجَامٌ اِحْرَنْجِمْ يَحْرَنْجِمُ اِحْرَنْجَمَ
مُفْرَنْقِعٌ اِفْرِنْقَاعٌ اِفْرَنْقِعْ يَفْرَنْقِعُ اِفْرَنْقَعَ

ب- بَـابُ افْعَلَلَّ

من أمثلته : اِطْمَأَنَّ ، اِقْشَعَرَّ ، اِشْمَأَزَّ .

حرفا الزيادة : الهمزة ، والتَّضعيف .

مصدره : اِفْعِلْلاَلٌ ( كسر ثالثه ، وزيادة ألف قبل آخره ) نحو : اِشْمَأَزَّ : اِشْمِئْزَازٌ .

معناه : الْمُبَالَغَةُ .

المشتقات : ( هذا الباب لا يكون إلا لازماً )

اسم الفاعل المصدر الأمر المضارع الماضي
مُطْمَئِنٌّ اِطْمِئْنَانٌ اِطْمَئِنَّ يَطْمَئِنُّ اِطْمَأَنَّ
مُقْشَعِرٌّ اِقْشِعْرَارٌ اِقْشَعِرَّ يَقْشَعِرُّ اِقْشَعَرَّ

ضَمِيرُ الفَصْلِ

ضميرُ رفعٍ مُنفصلٍ ، يُؤْتَى به لِلْفَصْلِ بين ما هو خبرٌ ، وما هو تابعٌ . : ضميرُ الفصلِ

والمراد بالتَّابع هنا : النَّعْتُ ، والْبَدَلُ .

شروطه :

1 - أن يكونَ ضميرَ رفعٍ منفصلاً . 2 - أن يُطابق ما قبله .

ويُشترط في ما قبله ، وما بعده أن يكونا معرفتين .

فائدته :

1 - الْحَصْرُ . 2 - التَّأكيدُ . 3 - إلزامُ أن يكون ما بعده خبراً .

إعرابه : لا محلَّ له من الإعراب .

الأمثلة :

محمدٌ هُوَ النَّاجِحُ . فاطمةُ هِيَ الفائزةُ . أولئكَ هُمُ الفائزون . أولئك هُنَّ المؤمناتُ .

توضيح :

إذا قلت : محمدٌ الناجحُ ، جاز إعراب الناجح خبراً ، وجاز إعرابه نعتاً على اعتبار أنّ الخبرَ آتٍ . فإذا أدخلت ضمير الفصل ، وقلت : محمد هو الناجح ، صار إعراب الناجح خبراً لا غير .

إقامةُ إذا الفجائيَّةِ مَقَامَ الفَاءِ

إذا كان جواب الشرط جملة اسمية وجب اقترانه بالفاء . يجوز إقامة إذا الفجائية مقام

الفاء , كما في قوله تعالى : .

وقوله تعالى : .

*يُشترط أن يكون الجواب جملة اسميّة ، وأن تكون أداة الشرط ( إنْ ، أو إذا ) .

تَقَدُّمُ همزةِ الاستفهامِ على حروفِ الْعَطْفِ

تتقدم همزة الاستفهام على حروف العطف ، نحو قوله تعالى : ..

وقوله تعالى : .. .

أما أخواتها فَتَتَأَخَّرُ عن حروف العطف ، كما في قوله تعالى : ونحو قولك : وهل هذا جائز ؟ وكيف حصل ذلك ؟

مَا الْمَصْدَرِيَّةُ الظَّرْفِيَّةُ

هي : التي تُؤَوَّلُ بمصدر صريح مع الدَّلالة على الظَّرفيَّة . ما المصدريَّة الظَّرفيَّة ،

نحو قول أبي بكر رضي الله عنه : " أَطِيعُونِي مَا أَطَعْتُ اللهَ فِيكُمْ " أي : مُدَّةَ إطاعتي اللهَ .

ونحو قولك : سيبقى الإسلامُ ما بَقِيَ الْعَالَمُ ، أي : مدة بقاء العالم.

ونحو : سأجلسُ على هذا الكرسيَّ ما لم يأتِ صاحبُه ، أي : مدة عَدَمِ إِتْيَانِ صاحبِه .

وكما في قوله تعالى : .

الإعراب :

ما : حرفُ مصدرٍ مبنيٌّ على السُّكون لا محل له من الإعراب .

← Предыдущая страница | Следующая страница →